الأحد , 19 أغسطس 2018
الرئيسية » برلمان » «مجلس الأمة» يناقش في جلسة خاصة 8 تقارير للجنة «الميزانيات» و12 اتفاقية لـ«الخارجية» #الكويت #مجلس_الامة

«مجلس الأمة» يناقش في جلسة خاصة 8 تقارير للجنة «الميزانيات» و12 اتفاقية لـ«الخارجية» #الكويت #مجلس_الامة

افتتح رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم الجلسة الخاصة بمناقشة تقارير «الميزانيات» والاتفاقيات بعد رفعها لمدة نصف ساعة لعدم اكتمال النصاب، وتلا الامين العام أسماء الحضور من النواب والوزراء، وقد اعتدز عن عدم الحضور الى جلسة اليوم كل من: صالح عاشور، وحمد سيف الهرشاني، وعادل الدمخي.

وانتقل المجلس إلى مناقشة 8 تقارير لجنة «الميزانيات» والحساب الختامي.

وقال وزير الدولة لشؤون مجلس الأمة الكويتي عادل الخرافي اليوم ان الحكومة اطلعت على تقارير لجنة الميزانيات والحساب الختامي البرلمانية بشأن الميزانيات والحسابات الختامية للجهات الحكومية وانها ستأخذ بعين الاعتبار والاهتمام كل ما جاء فيها من ملاحظات وتوصيات.

وأضاف الخرافي في كلمة له في بداية مناقشة بند تقارير لجنة الميزانيات والحساب الختامي البرلمانية في جلسة مجلس الأمة الخاصة ان “الأجهزة الحكومية تتواجد لرصد كل ما يثار من ملاحظات ومداخلات لأعضاء مجلس الأمة لدراستها ومعالجتها ولإيجاد الحلول المناسبة من باب التعاون وتقريب وجهات النظر”.

وأعرب عن خالص الشكر والتقدير إلى رئيس وأعضاء لجنة الميزانيات والحساب الختامي البرلمانية والمكتب الفني لما قاموا به من جهد مشكور.

من جانبه، أكد رئيس لجنة الميزانيات والحساب الختامي البرلمانية النائب عدنان عبدالصمد في كلمة مماثلة في الجلسة ان هناك قانون لتطوير القواعد العامة للميزانيات.

وأعرب عن جزيل الشكر والتقدير إلى رئيس مجلس الأمة مرزوق علي الغانم والأمين العام لمجلس الأمة علام الكندري على تقديم الدعم للجنة وتقدم بالشكر إلى أعضاء لجنة (الميزانيات) البرلمانية وأعضاء المكتب الفني على الجهد “الكبير” الذي بذلوه في إنجاز هذه الميزانيات معتبرا إياهم بأنهم “الجنود المجهولين”.

وأكد على أن ميزانية المؤسسة العامة للبترول لم تصل حتي الآن ونلفت انتباه المجلس الموقر والحكومة بان هذا التأخير في الارسال قد يؤجل فض دور الانعقاد الحالي.

بدوره، قال النائب علي الدقباسي إن لجنة الميزانيات تعتبر الصورة النموذجية للجان البرلمانية في مجلس الامة، ولكن عدم وجود فرص عمل للكويتيين أخطر قضية تواجه المجتمع.

من ناحيته، قال النائب سعدون حماد إن الهيئة العامة للصناعة لم تحصل مديونيات القسائم الصناعية والتي تبلغ قيمتها قرابة 18 مليون دينار وهذا أمر غير مقبول.

ومن جانبه، قال النائب عدنان عبد الصمد رداً علي سعدون حماد: مبلغ الـ18 مليون الخاص بالقسائم الصناعية تم تحصيل 8 ملايين منها بينما هناك مبلغ 4.5 مليون مستحقة لدى جهات حكومية و4 ملايين اخرين عليها نزاعات قضائية.

بدوره، قال النائب خليل عبد الله ابل: احذركم انا ادور هواش بسبب انني ذهبت اليوم قبل الجلسة الي جهة حكومية عكرت مزاجي للاسف هناك مشكلة في الية عمل مجلس الوزراء، مشكلتي مع ديوان الخدمة المدنية ونقول لبعض القياديين الكويت بلد خير استقطبت الكثير اليها منهم من جاءها على قدميه واخرين عن طريق البحر والوصول يتفاوت بين مجموعة واخري لذلك نقول لا احد يشوف نفسه على الاخر تري المركب اللي جابك جابنا ، يتحدثون عن توفير العيش الكريم للاسر الكويتية اشلون يتم ذلك ورب الاسرة يتقاعد يحصل على معاش تقاعدي 700 دينار.

وتابع: للاسف صرنا نؤسس كليات فقط من اجل توظيف المناصب القيادية، هل هكذا نخطط للدولة؟

ومن جانبه، قال النائب مبارك الحجرف: اطالب المجلس الموقر والاعضاء برا بقسمهم وتحملنا لمسؤلياتهم ان يرفضوا جميع الميزانيات بسبب ما فيها من مخالفات وملاحظات، نبي احد من الحكومة يرد علينا البديل الاستيراتيجي صار له سنوات مجرد حبر على ورق متي يتم الانتهاء منه؟

وأضاف الحجرف أن الكويت لا تحتاج حالياً إلى شهادات أكاديمية بقدر حاجتها للتعليم المهني.

ومن جانبه، قال النائب عدنان عبد الصمد إن بعض هيئات الدولة تتصرف في موضوع التعيينات بشكل خاطئ والسبب ان قانون الخدمة المدنية لا يشملها.

فيما قال النائب جمعان الحربش إن التضارب بين ديوان المحاسبة وجهاز المراقبين وديوان الخدمة هو احد اسباب الفوضى الادارية، وقد طلبت من النائب الاول ان يتم اتباع نموذج الحرس الوطني في التعيين في مختلف الجهات والمؤسسات الحكومية .

وتابع، لابد من توسعة دور بيت الزكاة في وزارة الاوقاف فاذا الدنمارك طبقت تجربة الوقف ماذا عن الكويت بلد الخير والعطاء.

وقال النائب خليل عبدالله: اذا توقفت الدولة عن استخراج النفط فان «هيئة الاتصالات» مصدر الدخل الثاني، ويمكن أن تحقق مليارات للدولة لكن ايراداتها الواردة في الميزانية 70 مليونا فقط.

ومن ناحيته، قال النائب خالد العتيبي إن هناك عجز لدى الوزراء والقياديين في معالجة مخالفات وملاحظات تفوق 200 ملاحظة في مختلف الميزانيات من العام الماضي وهذا أمر خطير، وهناك خلل كبير يجب ان نتصدي له.

وقال النائب عبد الله فهاد إن تقارير لجنة الميزانيات والحساب الختامي بينت عدم جدية بعض الوزراء في تسوية الملاحظات والمخالفات وعدم تعاون بعض الجهات مع جهاز المراقبين الماليين.

ومن جانبه، قال النائب عدنان عبد الصمد إن بعض الجهات تتحجج بعدم التوظيف الا بعد اقرار ميزانيتها وهذا امر خطير فالتوظيف يتم بناء علي الاعتماد التكميلي.

وأضاف عبدالصمد أن ندفع باقرار قانون تعيين القياديين للحد من التعيينات «الباراشوتية»، كما أن البديل الاستراتيجي قانون مهم جدا للحد من التفاوت الرهيب في الاجور والرواتب.

وطالب عبدالصمد بتخصيص جلسة خاصة لمناقشة التوصيات الواردة في تقرير لجنة الميزانيات والحساب الختامي واسباب عدم معالجة للوزراء للملاحظات المتكررة في الجهات التابعة اليهم

عن العبدلي نيوز

العبدلي نيوز | صحيفة كويتية الكترونية شاملة مرخصة

شاهد أيضاً

الغانم يعزي سمو الأمير في وفاة الشيخة فريحة الاحمد الجابر الصباح

نعي رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم المغفور لها الشيخة فريحة الاحمد الجابر الصباح أرملة المغفور …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: